Red Purple Black

هــــــــــــــــــــذا وذاك ... روناك الوندي

PDFPrintE-mail

يترآى لكل شــخص ينظر ويقرأ ويفهم الدين على أصوله وقواعده , وما يحتويه القرآن الكريم وتعاليم الأسلام, وقبلها الأديان الأخرى, التي نادت وأرشدت الناس الى عمل الخير ومساعدة الناس والفقراء والمحتاجين والمساواة بين الخلق أينما كان وأياً كان دينه ومعتقده وعرقه...

نرى للأسف الشديد لا يطبق هذا التعاليم في بلداننا الأسلامية, بل بالعكس يطبق أكثر في الغرب والتي توصف عند الكثيرين بالكفار وعديمي الوجدان والضمير ويكرهوننا.... نحن المسلمين, لنقل أنهم يكرهوننا حسب إدعائات البعض...!! فماذا عن شهر رمضان المبارك والمقدس عند الأسلام والذي له خصوصية خاصة ومباركة عند المسلمين, لماذا لا يتعاونون المسلمين في هذا الشهر الفضيل المبارك الذين هم من دينهم...؟ لماذا ترفع أســعار المواد الغذائية والســلع الأستهلاكية قبل شهر رمضان والعيد...؟ ولم في الغرب ترَخّصْ البضائع الى درجة تصل الى (70 - 75%) وأحياناً أرخص, أنهم يستغلون مناسباتهم بالفرح والسنة الجديدة لهم بالزينة والورود والتشجير والأضواء داخل البيوت وخارجها.

أن الأغنياء منهم يعاون ويساعد قدر المســتطاع الفقراء والمعدومين الذين هم قلة قليلة عن طريق منظمات إنسانية وحقوق الأنسان المتوفرة عندهم..... أما عندنا في كوردستان الذين هم من المسلمين وبما أنـّي كوردية فأقول أمانة, أن الأغنياء من عامة الناس والمسئولين والتلفاز وغيرهم من أصحاب الأموال المترتلة والتجار لا يعاونون ولا يساعدون أحداً, وليس هناك برامج تلفزيونية يومية فيها وجبات الأفطار للناس والفقراء وخاصة نحن الكورد لدينا عوائل عفيفة بحيث ليس لهم سكن ولا مال يكفي سد رمقهم... وهذا شهر الخير فليتكرموا وليساعدوا الناس المحتاجين للمعونات, حبذا لو تعمل برامج تلفزيونية كمسابقات يومية ليفوز بها أحدما في أيام رمضان ليساعده ويكفي رمق إنسان ٍ ما....

فقناة الشرقية مشكوراً نراها تقدم في شهر رمضان ( فطوركم علينا) والعراقيون يتابعون ويعرفون أن هذا البرنامج هو برنامج خيري وفية خير لصاحبه وللناس الذين تقدم لهم وجبة فطور من كل شكل ولون, وهدايا ومبلغ من المال تكفيهم وزيادة وتدخل الفرحة في بيت من البيوت العراقيون.....!!! وهناك برنامج خيرات رمضان أيضاً.....!!! فأين أغنياءالكورد او أصحاب النفوذ و أصحاب التلفاز من هذا الخيرات والمساعدات..؟ لنبادر بالعمل وتقديم هكذا برامج لعلّ الله يرحمنا ونســاعد الفقراء أينما كانوا حســــب أمكانياتنا.... والدين أمرنا ودعانا بذلك وما نقدمه من الخيرات لا يضيع عند رب العالمين..

روناك الوندي

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it   


 

ئه‌و بابه‌تانه‌ی له‌ کوردستان نێت دا بڵاوده‌کرێنه‌وه‌، بیروبۆچوونی خاوه‌نه‌کانیانن، کوردستان نێت لێیان به‌رپرسیار نییه‌.