Red Purple Black

الکورد بعد رحیل الامریکان … صالح البرواري(بیستون)

PDFPrintE-mail

قبل ما یقارب الثلاثین عام بدأ القتال ثانیة في کوردستان الجنوبیة مع‌ الحکومة المرکزیة بعد تنصلها من تنفیذ بنود اتفاقیة 11آذار، المنعقدة سنة 1970 بین حکومة بغداد والثورة الکوردیة بقیادة الزعیم المرحوم مصطفی البارزاني. ‌وکان کرکوک وعدم قبول بغداد بکوردیتها العامل الرئیسي لاندلاع ثورة ایلول من جدید. بعد اشهر من تجدد القتال استطاع نظام البعث الحاکم في بغداد من القضاء علی الثورة بمؤامرة اقلیمیة کانت القیادة الکوردیة غافلة عنها. تعرض شعبنا فیما بعدها لحرب ابادة شرسة کانت ثمارها حرق وتدمیر اکثر من اربعة الاف قریة کوردیة وانفلة اکثر من 280 الف کوردي ناهیک عن استخدام الاسلحة الکیمیاویة المحرمة دولیا في کوردستان وقصف مدینة حلبجة الذي راح ضحیته‌ اکثر من عشرة آلاف شهید و جریح اضافة الی مئات الالاف من المهجرین والمرحلین الی خارج الحدود. قاوم مناضلوا شعبنا حرب الابادة تلک بامکانیات بسیطة و ظروف قاسیة ولکن بعزم راسخ و نضال طویل بانتظار الظرف الاقلیمي والدولي المناسب، واذا به‌ بعد غزو العراق للکویت ومن ثم اخراجه‌ من قبل القوات الدولیة والامریکیة في 1991. حیث انتفض شعبنا عن بکرة ابیه وحرر معظم مناطق کوردستان الجنوبیة بمساندة فصائله‌ المسلحة لاحزاب الجبهة الکوردستانیة، التي بدورها استلمت زمام الامور في کوردستان لحین انتخاب اول برلمان کوردستاني وتشکیل اول مجلس وزراء في کردستان علی اساس المناصفة بین الحزب الدیمقراطي الکوردستاني والاتحاد الوطني الکوردستاني في عام 1992. ومنذ ذلک اری البوصلة مفقودة من لدن شعبنا في جنوب کوردستان!! هل الهدف هو تحریر بقیة المناطق الکوردیة وبالاخص کرکوک، التي ضحینا من اجلها ما تقدم ذکره ؟ فماذا فعلنا لذلک؟ وان کان الهدف اسقاط نظام البعث فایضا لماذا ولاجل ما؟

علینا الاعتراف باننا قضینا الفترة 1992-2003 بالتناحر الداخلي من اجل المصالح الحزبیة والفردیة و نسینا او تناسینا الاهداف الاساسیة لنضال شعبنا و تضحیاته الجسام من اجلها. لم نغتنم المساندة الدولیة القویة والمساعدات الانسانیة الکبیرة لاعمار کوردستان وتعبئة الجماهیر وتربیته قومیا استعدادا للمراحل القادمة بل لم نخطط اصلا لمرحلة قادمة، رغم الوضع الاقلیمي المتأزم طیلة الفترة وعلی کل الصعد. فالتفاوض مع نظام صدام علنا احیانا والعلاقات الخفیة معه‌ احیانا اخری من جهة، والتعاون المستمر مع المعارضة العراقیة والقوی الاقلیمیة والعالمیة من جهة اخری، اضافة الی الاقتتال الداخلي الدامي کانت سمة سیاسة القیادة الکوردیة طیلة تلک الفترة.

شاءت الاقدار واوجبت المصالح الغربیة الاطاحة بنظام بغداد فتم تحریر العراق واسقاط طاغیة بغداد علی ایدي الامریکان في عام 2003 ومنذ ذلک، وخلال ثمانیة اعوام: بعد الموافقة شارکنا القوات الامریکیة في عملیة تحریر العراق دون شرط او ضمانات. بدأنا نحن باعادة تشکیل الجیش العراقي المنحل من دون حساب لمستقبلنا. توسطنا بین الشیعة والسنة لتشکیل الحکومات في بغداد دون اخذ المصالح الکوردیة بنظر الاعتبار، وهرع قادتنا الی بغداد کلما تعثرت العملیة السیاسیة وقدموا المبادرات واحدة تلو الاخری متنازلین عن جزء من حقوقهم في اکثر الاحیان. شارکنا بجدیة في کتابة الدستور واقراره دون حل العقدة الاساسیة حول کرکوک والمناطق المستعربة.تحالفنا مع الکتل المختلفة دون اتفاقات مکتوبة موثقة. وافقنا علی وعود مقدمة دون تحدید فترة زمنیة محددة. اعلننا خطوطا حمراء اصبحت کلها خضراء کلما طلب منا الامریکان. اي منذ ثمانیة اعوام، و نحن الکورد ایادینا علی الزناد کالجنود في ساحات القتال ونتراوح في مکاننا، منتظرین بکل شغف ایعازات قیادتنا السیاسیة لمعرفة الهدف واستراتیجیة الوصول الیه لکي نبدأ بالتحرک، ولکن مع الاسف، ها بدأ مرحلة جدیدة بخروج القوات الامریکیة من ارض العراق والایعاز لم یطلق بعد!!

كما في السبعینات نعیش في نشوة الانتصار ونیل المکاسب القومیة ولکن المکاسب لم تکن متناسبة مع الفرصة الذهبیة ولا مع التضحیات. کما في السبعینات ینعم الکورد بالثروة والرفاهیة ولکنها لیست موزعة بشکل عادل. کما في السبعینات تم اعمار کوردستان ولکنه‌ ضاهري وجمالي فقط لا یستند الی بنیة تحتیة لا زراعیا ولا صناعیا ولا سیاحیا.

کما في السبعینات انظارنا متوجهة نحو مصیر کرکوک المجهول، اضافة الی مناطق شاسعة في سنجاروشیخان ومخمور وخانقین ونقاط الخلاف مع بغداد بشأن میزانیة الپیشمه‌رگة وکذلک عقود استخراج النفط وانتاجه في کوردستان‌ التي لم تحل بعد رغم تعاقب الحکومات علی السلطة في بغداد. کما في السبعینات بدأ الظرف الدولي والاقلیمي یتغیر بغیر صالحنا والمساندة الدولیة تقل بوضوح. کما في السبعینات بدأ الفساد الاداري والمالي وحتی السیاسي ینخر في قلب المجتمع الکوردستاني وهذا ما ادی الی الانقسامات السیاسیة في البیت الکوردي والی اضطرابات سیاسیة فێ کوردستان. کل هذا مع فارق کبیر عن السبعینات ألا وهو التطور التکنولوجي الذي جعل من العالم کله‌ قریة صغیرة لا یخفي عن الانظار حتی رکلة السجان في الاقبیة الضلماء!! فکیف یخفی حقیقة وضع شعب ینشد الحریة وقدم انهرا من الدماء في سبیلها!!

والیوم، برحیل القوات الامریکیة من ارض العراق وترکها هذا الکم الهائل من المشاکل الداخلیة في حکومة بغداد من جهة و المسائل العالقة بین حکومة اقلیم کوردستان وبغداد من جهة اخری، اضافة الی الوضع الاقلیمي المتأزم جدا هل تری ان القیادة الکوردیة ستصحصح سیاستها المبنیة علی ردود الافعال ودورها الوسیطي في ازمات حکومة بغداد وتقوم بوضع استراتیجیة واضحةلاعادة کرکوک الی اقلیم کوردستان و احقاق الحقوق العادلة للشعب الکوردي واعطاء الایعازات اللازمة للمضي قدما نحو تحقیق الاهداف القومیة الکوردیة؟؟؟

السوید 20111225 صالح البرواري(بیستون)

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

 


 

ئه‌و بابه‌تانه‌ی له‌ کوردستان نێت دا بڵاوده‌کرێنه‌وه‌، بیروبۆچوونی خاوه‌نه‌کانیانن، کوردستان نێت لێیان به‌رپرسیار نییه‌.